موقع د. كمال سيد الدراوي



اهلا وسهلا بك زائرنا الكريم علي صفحات منتدانا

( دكتور كمال سيد الدراوي)

عزيزي الزائر الكريم .. زيارتك لنا أسعدتنا كثيراً

ونتمني لك اطيب وانفع الاوقات علي صفحات منتدانا

موقع د. كمال سيد الدراوي

طبي_ اكاديمي _ ثقافي _ تعليمي _ _ استشارات طبية_فيديو طبي
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  الإجهاض المتكرر- habitual abortion

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
د.كمال سيد
Admin
Admin


الحمل
النمر
عدد المساهمات : 1288
نقاط : 2696
السٌّمعَة : 9
الجنس : ذكر
علم بلدك :
تاريخ الميلاد : 03/04/1950
تاريخ التسجيل : 30/07/2012
العمر : 66
الموقع : السودان - سنار
العمل/الترفيه : طبيب عمومى وموجات صوتية
الساعة الان :
دعائي :

مُساهمةموضوع: الإجهاض المتكرر- habitual abortion   الجمعة سبتمبر 14, 2012 10:09 am


الإجهاض المتكرر- Habitual abortion
(اطفال لا يولدون)
بقلم الدكتورة هديل كمال سيد الدراوى

الفرحة التي تشعر بها المرأة عند سماع خبر حملها لا تساويها أية فرحة سوي فرحة رؤية هذا الطفل الذى كبر في أحشائها و انتظرت ولادته بفارغ الصبر، لذلك فان فقدان الحمل يعتبر صدمة كبيرة علي الحامل خاصة اذا تكرر،
و اليوم معنا الدكتور محمد هشام استشارى أمراض النساء و التوليد بمراكز الدكتور سمير عباس الطبي
ليكلمنا عن الإجهاض المتكرر، وعن أسبابه ووسائل التشخيص و سبل العلاج المختلفة.

ما هي أسباب الاجهاض المتكرر؟
قبل أن أتحدث عن الأسباب أود اولاً أن أعرف ما هو الاجهاض المتكرر، الاجهاض المتكرر لفظ يطلق فقط على الإجهاض الذي يحدث على الأقل ثلاث مرات متتالية وتلقائية. وللإجهاض المتكرر أسباب عديدة وهي اما أسباب وراثية أو أسباب خاصة بالبيئة أو أسباب هرمونية أو أسباب تشريحية (خلقية) أو أسباب ناتجة عن العدوى أو زيادة تجلط الدم أو أسباب مناعية.

ما هي الأسباب الوراثية؟
الأسباب الوراثية من أهم أسباب الإجهاض المتكرر، ويتميز هذا النوع بأن الإجهاض عادة يظهر مبكراً فى خلال الثلاث شهور الأولى من الحمل وفى بعض الأحوال يظهر الإجهاض فى خلال الأيام الأولى بعد انقطاع الدورة فلا تستطيع السيدة معرفة ما إذا كانت تعانى من إجهاض أو تأخر بسيط بالدورة الشهرية. والمقصود بالأسباب الوراثية أنه عند تكون الجنين يكون هناك عيب فى التركيبة الوراثية كأن يكون هناك خلل فى عدد الصبغات الوراثية (الكروموسومات) أو فى تركيبها وهذا العيب يقضى على الجنين مبكراً. ويحدث ذلك فى 3-8% من حالات الإجهاض بصفة عامة.

ما هو المقصود بالخلل الوراثى؟
عادة ما يكون المصدر هو الأب أو الأم فالبرغم من تمتع كلاً منهما بصحة جيدة وعدم وجود مشاكل صحية إلا أن كلاً منهما أو أحدهم يحمل صبغة وراثية بها خلل كامن وعندما ينتقل إلى الجنين من خلال البويضة أو الحيوان المنوى يكون تأثيره مختلف فى الجنين حيث يؤدى إلى توقف النمو. ولكن فى بعض الأحيان يكون الخلل غير موجود لدى الأب أو الأم ولكنه يحدث عرضاً أثناء تلقيح البويضة وتكون الجنين

كيف يتم تشخيص هذه الحالات؟
يستطيع الطبيب إجراء فحص للصبغات الوراثية لدى الأب والأم لمعرفة مدى أمكانية نقلهم لصبغة وراثية معيبة. والأهم من ذلك هو فحص نتائج الإجهاض حيث يمكن التأكد من وجود السبب الوراثى فى الجنين الذى لم يكتمل بسهولة مما يؤكد التشخيص.

هل هناك علاج؟
لا يوجد علاج يمكنه تغيير الصبغة الوراثية لدى الإنسان فهذا أمر نحن نولد به ولكن عن طريق التقنيات الجديدة يمكن إجراء عملية تلقيح مجهرى باستخدام البويضات والحيوانات المنوية الخاصة بالأب والأم، وبعد التلقيح خارج الجسم يتم أخذ عينة من كل بويضة ملقحة وفحصها، فإذا كانت سليمة يتم إعادتها مرة أخرى للجسم وإذا كانت غير سليمة يتم استبعادها وبهذا تزيد فرصة الحمل ونحن نطبق هذه التقنية منذ عدة سنوات وأثبتت نجاحاً كبيراً.

هذا بالنسبة للأسباب الوراثية، ما هي اذا الأسباب البيئية؟
ان البيئة المحيطة بالحامل لها تأثير مباشر علي صحة الجنين، وهناك عادات سيئة تؤثر تأثير سلبي على الحمل وتؤدي إلى حدوث الإجهاض المتكرر، ومن أهم هذه العادات التدخين، ويعتمد هذا التأثير على عدد السجائر التى تدخنها المرأة في اليوم فكلما زادت الكمية زاد الخطر، وكذلك عندما يكون زوجها مدخناً، حيث تتعرض هي إلى التدخين اللا إرادي وتستنشق سموم السجائر. بالإضافة إلى ذلك فأن التعرض لبعض المواد الكيميائية كالمبيدات قد يؤدى إلى حدوث الإجهاض.

لقد سمعنا منذ سنوات عن داء القطط و كيف يؤدي الي حدوث اجهاض متكرر، فهل هذه هو ما تقصدونه بالعدوي؟
فعلا لقد ظهرت ضجة منذ عدة سنوات حول ميكروب التوكسوبلازما أو ما يسمى بداء القطط والذي تتم فيه العدوى بطفيل التوسكوبلازما عند التعرض إلى القطط أو بسبب أكل منتجات الطيور غير المطهية جيداً، مثل اللحوم الباردة أو البيض، ولكن الدراسات أثبتت أن أهمية العدوي هنا تكون فقط عند تكرار حدوث العدوى في بداية الحمل، ويتم التشخيص عن طريق البحث عن الأجسام المضادة ضد الميكروب ويتم العلاج عن طريق إعطاء عقار يقضى على هذا الطفيل ويمكن إعطاء هذا العقار أثناء الحمل حيث أنه ليس هناك خطر على الأم أو الجنين.

وهل هناك عدوي أخري تؤدي الي حدوث اجهاض متكرر؟
نعم، من أسباب العدوي الأخري و التي تؤدي الي حدوث الإجهاض التعرض لعدوى حادة بفيروس الهربس أو فيروس سيتوميجالو أو فيروس الحصبة الألماني، ويتم البحث عن الأجسام المضادة لهذه الفيروسات مع الأجسام المضادة للتوكسوبلازما من خلال فحص الدم. وهناك ايضاً ميكروبات مهبلية أثبتت الدراسات أنها من أسباب الإجهاض المتكرر وعند تشخيص وجود الميكروب بعمل مسحة من المهبل، يجب إعطاء المريضة المضاد الحيوي المناسب والذى يؤدى إلى علاج الإجهاض المتكرر فى هذه الحالات .

ما هي الأسباب الهرمونية؟ و ما هو العلاج في مثل هذه الحالات؟
من الأسباب الهرمونية الشائعة نسبياً فى بلادنا والتى تؤدى إلى حدوث إجهاض متكرر هو مرض تعدد تكيس المبايض وذلك بسبب تخصيب بويضة غير سليمة وبالتالى تكوين جنين غير سليم فيحدث إجهاض متكرر ، وهناك أيضاً قلة البروجسترون وهو الهرمون المثبت للحمل فى أول عشر أسابيع وقبل تكوين المشيمة ، وقلة هذا الهرمون تؤدى إلى الإجهاض المتكرر . وكذلك الخلل بالغدة الدرقية والذى يؤدى إلى قلة نسبة الهرمون الدرقى. وعلاج الحالات المختلفة يعتمد أولاً على التشخيص السليم بعمل تحاليل دم لمعرفة نسب الهرمونات المختلفة والعلاج يعتمد بالطبع على السبب المباشر وراء حدوث الإجهاض.

ما معنى أسباب تشريحية أو "خلقية" ؟
من أجل حدوث حمل سليم يجب وجود تجويف رحمي سليم و الأسباب التشريحية تعني وجود تشويه بتجويف الرحم ينتج عنه حدوث الإجهاض المتكرر، وهذا التشويه قد يحدث نتيجة وجود عيوب خلقية بالرحم مثل وجود حاجز يقسم التجويف الرحمى او فى حالات وجود ورم ليفى داخل تجويف الرحم، وهناك حالات أقل شيوعاً وهى عندما يكون هناك إلتصاقات داخل تجويف الرحم. وتشخيص كل الحالات السابقة يتم عن طريق عمل الأشعة بالموجات فوق الصوتية، خاصة المجسمة ( ثلاثية الأبعاد ) و التي تعتبر ثورة طبية في وسائل التشخيص حيث تظهر الرحم من كل الجهات و تعطي صورة مجسمة له وعلاج هذه الحالات يكون عادة بإستخدام المنظار الرحمى الجراحى. هناك مرض أخر تشريحي قد يؤدي إلى حدوث الإجهاض المتكرر وهو اتساع عنق الرحم وفي معظم الحالات يكون هذا عيب خلقي في عنق الرحم، ولكن قد ينتج عندما يحدث قطع بعنق الرحم إذا سبق للمريضة التعرض لولادة متعسرة، ويتم التشخيص عن طريق عمل الموجات فوق الصوتية أثناء الحمل وقياس قطر عنق الرحم و إذا ثبت أنه واسع يتم عمل عملية تطويق لعنق الرحم والتى يجب تكرارها مع كل حمل.

لقد ذكرتم أن زيادة تجلط الدم من أسباب الاجهاض المتكرر كيف يكون ذلك و ما هو العلاج؟
يعتمد الجنين فى حياته أثناء وجوده داخل الرحم على الأم والتى تمده من خلال الأوعية الدموية بالمشيمة بما يحتاجه من غذاء وأكسجين وغير ذلك، بعض السيدات يعانين من سهولة تجلط الدم بهذه الأوعية الدموية الهامة مما يؤخر نمو الجنين وينهى الأمر بالإجهاض. وعندما يكتشف الطبيب هذا السبب فأنه ينصح الزوجة بتناول أنواع معينة من الأدوية والتى تسهل دخول الدم وتساعد على اكتمال الحمل.

ما هي الأسباب المناعية؟ و هل لها علاج؟
قد يكون الجهاز المناعي هو سبب حدوث إجهاض متكرر إما عن طريق إنتاج أجسام مضادة تهاجم خلايا الأوردة الدموية لدى الأم أو عن طريق عدم تكوين أجسام مانعة تمنع مهاجمة جهاز المرأة المناعي لجنينها. وفي الحالة الأولى تؤدي هذه الأجسام المضادة إلى زيادة تجلط الدم وإنسداد أوردة المشيمة فيحدث الإجهاض المتكرر فى الشهور الوسطى من الحمل وعلاج هذه الحالات يكون بإعطاء المريضة أسبيرين وهيبارين (عقار يذيب الجلطات ) طوال فترة الحمل, كما يمكن إعطائها الكورتيزون أيضاً حتى تقل إنتاج هذه الأجسام المضادة. أما الحالة الثانية فتحدث عندما يكون الوالدان لديهما نفس فصيلة الأنسجة والتي تحدث بكثرة عندما يكونا أقارب . وعلاج هذه الحالات من أحدث وسائل العلاج و الذي يطلق عليه العلاج المناعي و يكون عن طريق حث الجهاز المناعي للأم على تكوين هذه الأجسام المانعة عن طريق حقن كرات دم بيضاء من زوجها لها على فترات متتالية، أو عن طريق إعطاء المريضة جرعات متتالية من الأجسام المناعية.

لقد تكلمنا عن أسباب و سبل علاج الاجهاض المتكرر،
و أحيرا نود أن نسأل عن وسائل التشخيص المختلفة؟
بما أن الإجهاض المتكرر له أسباب عديدة فالوصول للتشخيص السليم يحتم إجراء إختبارات عديدة، ويبدأ التشخيص بأخذ تاريخ مفصل من المريضة عن كل مرة إجهاض سبقت ثم يتم فحص المريضة إكلينيكا وعمل مسحة من المهبل ثم فحص بالموجات فوق الصوتية خاصة ثلاثية الأبعاد، وعمل أشعة بالصبغة وعمل منظار رحمى إذا استدعى الأمر. كما يتم عمل تحاليل عديدة لقياس نسب الهرمونات والأجسام المضادة و نسبة التجلط بالدم وتحليل الكروموزومات.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://dr-kamal.alhamuntada.com
 
الإجهاض المتكرر- habitual abortion
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع د. كمال سيد الدراوي :: الإستشارات و الثقافة الطبية :: طبيب اون لاين - اسال واستشر :: عيادة امراض النساء والتوليد,-
انتقل الى: