موقع د. كمال سيد الدراوي



اهلا وسهلا بك زائرنا الكريم علي صفحات منتدانا

( دكتور كمال سيد الدراوي)

عزيزي الزائر الكريم .. زيارتك لنا أسعدتنا كثيراً

ونتمني لك اطيب وانفع الاوقات علي صفحات منتدانا

موقع د. كمال سيد الدراوي

طبي_ اكاديمي _ ثقافي _ تعليمي _ _ استشارات طبية_فيديو طبي
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الدورة الشهرية ومراحلها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
د.كمال سيد
Admin
Admin


الحمل
النمر
عدد المساهمات : 1288
نقاط : 2696
السٌّمعَة : 9
الجنس : ذكر
علم بلدك :
تاريخ الميلاد : 03/04/1950
تاريخ التسجيل : 30/07/2012
العمر : 66
الموقع : السودان - سنار
العمل/الترفيه : طبيب عمومى وموجات صوتية
الساعة الان :
دعائي :

مُساهمةموضوع: الدورة الشهرية ومراحلها    الثلاثاء سبتمبر 18, 2012 5:52 am

الدورة الشهرية ومراحلها :

The Menstrual cycle

مراحل الدورة الشهرية

* تعريف الدورة شهرية :
هي عبارة عن تغيرات فسيولوجية تحدث في بطانة الرحم عند المرأة وتؤدي إلى نزول الطمث ( الحيض ) .
ويبدأ الحيض بالظهور لأول مرة ما بين سن 9 – 16ويستمر طوال الفترة التي يمكن للمرأة الإنجاب فيها حتى نهاية الأربعينات .
* سبب نزول الدم :
ذوبان الغشاء الداخلي للرحم ( الغشاء المبطن لجدار الرحم endometrium ) حيث يذوب شكل سائل احمر ويستمر بالنزول من خمسة إلى سبعة أيام .

* مراحل الدورة الشهرية :
في الواقع يمكن تقسيم الدورة الشهرية إلى أربعة مراحل :
المرحلة الأولي :
يتم تحفيز الحويصلات المبيضة على إخراج البويضات :
وتبدأ في اليوم الأول من نزول الدم وحتى نهاية نزول دم الحيض حيث يتم إفراز الهرمون المسئول عن إنتاج الحويصلات المبيضة المحتوية علي البويضات .
المرحلة الثانية :
وهنا يتم تقوية جدار الرحم الداخلي لاستقبال البويضة الملقحة وتحفيز أكبر لإخراج البويضة من الحويصلة
وتبدأ من نهاية نزول دم الحيض إلى بداية مرحلة التبويض الجديدة وفي هذه المرحلة يتم إفراز هرمون الاستروجين الذي يساعد علي تقوية جدار الرحم الداخلي لاستقبال البويضات الجديدة الملقحة ثم يقل تدريجيا ويبدأ إفراز ذلك الهرمون الذي يساعد علي إخراج البويضة من الحويصلات الخاصة بها .
المرحلة الثالثة :
وهي عملية التبويض وخروج البويضة من الحويصلات المبيضة وغالبا ما تتم في اليوم الرابع عشر من بداية نزول دم الحيض وتبدأ البويضة في الخروج إلي قناة فالوب ثم الى الرحم وغالبا ما تبقى البويضة حية لمدة 24 – 48 ساعة .
المرحلة الرابعة :
وهي مرحلة تقوية نهائية وزيادة في سماكة الجدار الداخلي للرحم ، في هذه المرحلة يتم إفراز هرمون الاستروجين وكمية كبيرة من هرمون البروجسترون اللذان يساعدان على زيادة كثافة الجدار الداخلي المبطن للرحم لاستقبال البويضة الملقحة .

* سبب الآم الدورة الشهرية (dysmenorrhea):
يحدث الألم بسب انقباض وتقلصات في عضلات الرحم لطرد بقايا الغشاء الداخلي للرحم إلى الخارج .
والمسؤول عن هذه الانقباضات هو هرمون اسمه البروستاجلانتين (prostaglandin)

[color=brown]الإفرازات المهبلية الطبيعية خلال الدورة الشهرية
كمية وطبيعة الإفرازات المهبلية الطبيعية خلال الدورة الطمثية :
يجب أن نعلم أن وجود الإفرازات المهبلية في المهبل طبيعي جداً فهو يقوم بالتنظيف الذاتي من الخلايا الميتة والبكتيريا ومصدر هذه الإفرازات هي غدد في عنق الرحم وهي ذات تركيب حامضي قليلاً وهذه الحموضة تنشأ عن تفكك السكريات بواسطة البكتيريا النافعة .
* يلاحظ خلال الأسبوع الأول بعد الدورة الشهرية قلة الإفرازات المهبلية وتكون ذات كثافة سميكة .
* يلاحظ بعد أسبوعين من بداية الدورة الشهرية زيادة كمية الإفرازات وتكون رقيقة الكثافة وبيضاء صافية وزلقة كزلال البيض النيء لكنها تصبح صفراء مائلة للون البني عندما تتعرض هذه الإفرازات للهواء لذلك لا تندهشي إذا وجدتي خلال هذه الفترة بــــ :
أ – وجود بقع صفراء على اللباس الداخلي .
ب – أحساس بالرطوبة واللزوجة .
* يلاحظ أثناء الإثارة الجنسية زيادة الإفرازات المهبلية وذلك بسبب غدتي بارثولين ('Bartholins glands) اللتان تقعان قرب فتحة المهبل وهاتان الغدتان تفرزان مخاطاً لزجاً إضافياً يعمل كمزلق لتسهيل الجماع .
*يلاحظ في فترة الحمل زيادة الإفرازات المهبلية

يتبع


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://dr-kamal.alhamuntada.com
د.كمال سيد
Admin
Admin


الحمل
النمر
عدد المساهمات : 1288
نقاط : 2696
السٌّمعَة : 9
الجنس : ذكر
علم بلدك :
تاريخ الميلاد : 03/04/1950
تاريخ التسجيل : 30/07/2012
العمر : 66
الموقع : السودان - سنار
العمل/الترفيه : طبيب عمومى وموجات صوتية
الساعة الان :
دعائي :

مُساهمةموضوع: رد: الدورة الشهرية ومراحلها    الثلاثاء سبتمبر 18, 2012 6:06 am


فترات الحيض الغير منتظمة

* فترات الحيض غير المنتظمة ( المضطربة في معدل حدوثها )

هناك أنواع لفترات الحيض الغير منتظمة :
1 – تعدد أو كثرة عدد فترات الحيضPolymenorrhea وهي فترات الحيض التي يفصل بينها أقل من 21يوماً .
2 – قلة عدد فترات الحيض Oligomenorrhea وهي التي يفصل بينها أكثر من 35يوماً .
عدم انتظام فترات الحيض لا يعني وجود مشكلة طبية بالنسبة لأغلب النساء ، ولكنه يمكن أن يثير القلق أو التوتر .
* تعتبر فترات الحيض الغير منتظمة طبيعية في الحالات التالية :
1 – مرحلة المراهقة .
2 – السنوات التي تسبق سن اليأس من المحيض ، حين يحدث تغيير في الهرمونات التي تنظم الحيض .

* العوامل التي تؤثر على اضطراب الدورة الشهرية :
1 – التوتر والقلق .
2 – النظام الغذائي .
3 – ممارسة الرياضة العنيفة .
4 – أثناء فترة الرضاعة .
5 – تكيس على المبيض .
6 – عند استعمال وسائل منع الحمل المحتوية على الهرمونات خاصة التي تؤخذ بالحقن .
7 – خلل في وظائف أعضاء الجسم مثل :
- ارتفاع مستوى هرمون الذكورة .
- أورام الغدة النخامية.
- خلل في الهرمونات التي تنظم الحيض و / أو الهرمونات التي تفرزها الغدة النخامية والغدة الدرقية والهيبوثالامس .

* حالة نزول دم في غير موعد الدورة (intermenstrual bleed):
إن حدوث تبقع أي تنقيط أو نزول نقط من دم الحيض بشكل غير متوقع هو نوع شائع من عدم انتظام الحيض .
ويمكن أن يحدث نزيف غير منتظم مصحوب بإفراز من حلمة الثدي في حالات أورام الغدة النخامية .
* حالة النزيف البسيط في منتصف الدورة :
إن حدوث نزيف طفيف في منتصف دورة الحيض قد يكون نتيجة لتغيرات هرمونية تحدث أثناء التبويض .

* التشخيص والعلاج :
اذهبي إلى الطبيب إذا كانت لديك فترات حيض غير منتظمة ، وسيجري لك فحصاً حوضياً وربما يجري اختبارات للدم لتقدير مستويات الهرمونات التي تنظم الحيض و / أو الهرمونات التي تفرزها الغدة النخامية والغدة الدرقية والهيبوثالامس .
ويمكن أن تساعد حبوب منع الحمل على تنظيم فترات الحيض .

انقطاع الطمث و غياب الدورة الشهرية :
ويعني عدم نزول دورة طمثية شهرية وهناك نوعان من انقطاع الطمث :
1- انقطاع طمث أولي ، أي لم يحدث بدء للدورة الطمثية مطلقاً .
2- انقطاع طمث ثانوي ، وينقطع الطمث في هذه الحالة لمدة 6اشهر أو أكثر بعد نزوله سابقاً .
ويمكن تلخيص أسباب انقطاع الدورة الشهرية كالأتي :
• أسباب فسيولوجية :
مثل تأخر البلوغ وفي حالة حدوث حمل ورضاعة وبعد سن اليأس ( حيث يضمر المبيضان ) .
• أسباب مرضية :
1- انقطاع طمث ظاهري ( غير حقيقي ) :
حيث يحدث الطمث ولا يستطيع دم الطمث الخروج للخارج لوجود انسداد بعنق الرحم أو المهبل أو لانسداد غشاء البكارة كاملاً ( عيب خلقي ) .
2- انقطاع طمث حقيقي نتيجة للأسباب التالية :
• أسباب عامة :
نتيجة اعتلال صحة الفتاة أو المرأة بوجه عام مثل حالات الأنيميا وسوء التغذية أو السمنة المفرطة والأمراض المزمنة وفي بعض ممارسي الرياضة من السيدات ونتيجة استخدام أدوية مثل حبوب منع الحمل وهرمونات الذكورة .
• اعتلال وظيفة غدة الهيبوثالاموس : وهي موجودة أسفل المخ وتنظم عمل الغدة النخامية التي تتحكم في وظيفة المبيضين وباقي غدد الجسم .
• الحمل الكاذب : نتيجة شدة شغف المرأة بالحمل فتنقطع الدورة وتشعر السيدة بأعراض تشبه أعراض الحمل .
• اعتلال وظيفة الغدة النخامية : وقد يكون هذا الاعتلال من البداية وقد ينتج بسبب انسداد الأوعية الدموية المغذية ( نتيجة نزف شديد بعد الولادة ) ، أو نتيجة وجود أورام الغدة النخامية ، أو قلة أو زيادة نشاط مكوناتها .
• أسباب في الغدة الدرقية : سواء كان ذلك بزيادة نشاط الغدة أو قلة نشاطها مما يؤثر على التمثيل الغذائي للجسم وكذلك على وظائف المبيض .
• أسباب في الغدة فوق الكلوية : ويحدث ذلك في حالة قلة نشاط الغدة أو في حالة زيادة نشاطها أو نتيجة وجود ورم فيها .
• أسباب بالمبيض : قد يكون المبيض غير مكوّن على الوجه السليم خلقياً ، أو نتيجة لاستئصاله جراحياً أو لوجود ورم بالمبيض يفرز هرمون الذكورة أو لقلة استجابة المبيض للهرمونات المنبهه من الغدة النخامية .
• أسباب بالرحم : مثل عدم وجود الرحم خلقياً، أو استئصاله جراحياً ، أو لصغر تكوينه ، أو نتيجة عملية كحت جائرة نتج عنها إزالة كل الغشاء المبطن لجدار الرحم ، أو نتيجة التصاقات الغشاء المبطن للرحم نتيجة هذا الكحت الجائر أو نتيجة التهاب .
• عدم التكوين الصحيح للكروموزومات بالجسم : مثل نقص كروموسوم اكس حيث يوجد كروموسوم واحد بدل من اثنين .
يتبع


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://dr-kamal.alhamuntada.com
د.كمال سيد
Admin
Admin


الحمل
النمر
عدد المساهمات : 1288
نقاط : 2696
السٌّمعَة : 9
الجنس : ذكر
علم بلدك :
تاريخ الميلاد : 03/04/1950
تاريخ التسجيل : 30/07/2012
العمر : 66
الموقع : السودان - سنار
العمل/الترفيه : طبيب عمومى وموجات صوتية
الساعة الان :
دعائي :

مُساهمةموضوع: رد: الدورة الشهرية ومراحلها    الثلاثاء سبتمبر 18, 2012 3:59 pm


* أعراض انقطاع الطمث :
- في حالة انقطاع الطمث الأولي : لا توجد أعراض سوى عدم نزول الدورة الطمثية الشهرية .
- في حالة الانقطاع غير الحقيقي نتيجة انسداد غشاء البكارة بالكامل أو الانسداد بالمهبل أو عنق الرحم يحدث تجمع لدم الحيض في الجهاز التناسلي للفتاة ، وتشكو الفتاة من مغص شهري ، وإذا لم تكتشف حالة انسداد غشاء البكارة بالكامل مبكراً يستمر تجمّع دم الطمث في المهبل والرحم وتظهر كتلة بالبطن وقد تعاني الفتاة من احتباس البول .
- في حالة انقطاع الطمث الثانوي قد تعاني السيدة من :
1- أعراض حمل إذا كان هو السبب في الانقطاع .
2- تعاني السيدة من أعراض سن اليأس مثل التوتر والشعور بسخونة تصعد من الصدر الى الوجه ( الحمو ) وآلام في المفاصل وذلك نتيجة ضمور في المبيضين .
3- إذا كان سبب انقطاع الطمث ناتجاُ من اعتلال وظائف الغدد فتكون الأعراض تبعاً لطبيعة الاعتلال .

* الوقاية والعلاج :
- إذا تأخر نزول الطمث عن السن الطبيعية لابتداءه تُفحص الفتاة للتأكد من عدم انسداد غشاء البكارة بالكامل ، إذا كان هذا هو السبب يتم عمل فتحة جراحية للغشاء لتسمح بنزول دم الطمث وحتى لا يؤثر ذلك على الجهاز التناسلي للفتاة .
- أما إذا كانت نتيجة الفحص مرضية فيؤجل العلاج حتى سن 18سنة .
- في حالة أعراض سن اليأس يمكن إعطاء السيدة هرمونات تعويضية .
- العلاج في باقي الحالات يكون بعلاج السبب .

متلازمة ما قبل الحيض
إن عانيت من تغيرات جسدية ونفسية معتادة قبل أيام من بدء الطمث ، فقد تكونين مصابة بمتلازمة ما قبل الطمث .
ترتبط هذه الحالة بالدورات الهرمونية الطبيعية ، وتطرأ مع تغير المستويات الهرمونية .
وقد يكمن سببها في استجابة المرأة للسيروتونين .
والسيروتونين هو مادة موجودة في الدماغ تم ربطها بحالات الإحباط السريري وغيره من الاضطرابات الانفعالية .
وفي بعض الأحيان تؤدي التغيرات الهرمونية قبل العادة الشهرية الى تفاقم حالة نفسية كامنة ، كالإحباط مثلا .
* أعراض متلازمة ما قبل الحيض :
- التغيرات الجسدية :
• احتباس الماء ، ونفخة .
• زيادة الوزن .
• تبويل متكرر .
• الم ثديي .
• أوجاع وتورم في اليدين والقدمين .
• تعب ، غثيان ، تقيؤ .
• إسهال ، إمساك .
• أوجاع في الرأس والظهر والبطن .
• مشاكل جلدية .
- التغيرات النفسية :
• إحباط وحزن .
• هيجان عصبي .
• انفعال .
• توتر .
• تغيرات مزاجية .
• صعوبة في التركيز .
• نُوام .
• شهوة للطعام .
• نسيان .

* العناية الذاتية لمتلازمة ما قبل الحيض :
من الممكن عادة التعامل مع متلازمة ما قبل الطمث عبر تغيرات تربوية ومعيشية على السواء .
- حافظي على وزن صحي .
- تناولي وجبات صغيرة ومتكررة ، ولا تفوّتي إحدى الوجبات اليومية ، واحرصي على تناول طعامك في الوقت نفسه كل يوم عند الإمكان .
- خفي من استهلاكك للموالح قبل أسبوع أو أسبوعين من الدورة للتخفيف من الانتفاخ واحتباس الماء .
- تجنبي الكافيين لتخفيف الهيجان العصبي والتوتر والألم الثديي .
- اعتمدي غذاء متوازنا .
- من شأن الغذاء الذي يحتوي على كمية كافية من الكالسيوم أن يكون نافعا ، تناولي من كوبين الى ثلاثة أكواب من الحليب القليل الدسم ، واختاري أطعمة أخرى غنية بالكالسيوم ، أو يمكنك اللجوء الى ملحق للكالسيوم يوميا ( 1.200 ملغ ) .
- خففي من توترك ، فمن شأن التوتر أن يفاقم الحالة .
- مارسي المشي أو الهرولة أو ركوب الدراجة أو السباحة أو غيرها من التمارين الهوائية لثلاث مرات اسبوعيآ على الأقل .
- سجّلي الأعراض التي تنتابك لبضعة أشهر ، فقد تجدين سهولة اكبر في تحمل متلازمة ماقبل الطمث أن أدركت بان الأعراض قصيرة ويمكن التنبؤ بها .
* العون الطبي :
ما من أدلة جسدية أو فحوصات مخبريه لتشخيص متلازمة ما قبل الطمث ، عوضا عن ذلك يعتمد الأطباء على التقييم الدقيق للتاريخ الطبي .
وكجزء من عملية التشخيص يطلب الطبيب من المرأة تسجيل بدء الأعراض ومدتها وطبيعتها وحدّتها لدورتين شهريتين على الأقل .
وفي حال أثّرت الأعراض على حياتك بشكل خطير ولم تُجدي الاقتراحات المذكورة أعلاه نفعا ، فقد يصف لك الطبيب أحد العقاقير التالية :
- العقاقير المضادة للالتهاب الغير محتوية على الستيرويد ( لتخفيف التشنجات وألم اليدين ) .
- حبوب منع الحمل ( حيث تتوقف الاباضة ) .
- في الحالات الحادة يمكن اللجوء الى حقنة اسيتات الميدروكسيبروجيسترون ( Depo – Provera ) لإيقاف الاباضة والطمث مؤقتا .
- تساعد مضادات الإحباط حوال 60 % من النساء اللواتي يعانين من أعراض انفعالية حادة اثر متلازمة ما قبل الحيض ، ومن الأمثلة على هذه العقاقير : الفلوكزيتين ( Prozac ) ، السيرترالين ( Zoloft) ، الباروكزيتين ( Paxil ) ، الفلوفوكزامين ( luvox) ، الفينلافاكسين ( Effexor) ، ويمكن استعمال هذه العقاقير بجرعات اقل من تلك الموصوفة لحالات الإحباط ، وقد تظل فعّالة أن هي أخذت فقط خلال اسبوع أو أسبوعين قبل بدء الطمث .
- في حال لك تنفع مضادات الإحباط ، من شأن العقار المضاد للانفعال ألبرازولام ( Xanax ) أن يكون فعّالا ، غير أنه عقار قوي المفعول ويُحتمل الإدمان عليه ويجب بالتالي عد استعماله على المدى الطويل .

يتبع


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://dr-kamal.alhamuntada.com
د.كمال سيد
Admin
Admin


الحمل
النمر
عدد المساهمات : 1288
نقاط : 2696
السٌّمعَة : 9
الجنس : ذكر
علم بلدك :
تاريخ الميلاد : 03/04/1950
تاريخ التسجيل : 30/07/2012
العمر : 66
الموقع : السودان - سنار
العمل/الترفيه : طبيب عمومى وموجات صوتية
الساعة الان :
دعائي :

مُساهمةموضوع: رد: الدورة الشهرية ومراحلها    الثلاثاء سبتمبر 18, 2012 4:20 pm


عسر الطمث

عسر الطمث يعني الشعور بألم مصاحب لنزول الدورة أو قبلها بعدة أيام وأنواعه كالتالي :
- عسر طمث تقلصي : spasmodic dysmenorrhea
يسمى أيضا طمث أولي وهو شكوى شائعة في الفتيات وهو مؤشر على حدوث التبويض وعادة لا تصاحبه أمراض بالحوض وتبدأ الفتيات في الشكوى منه عادة بعد انتظام التبويض أي بعد سنتين الى 3 سنوات من بدء نزول الدورة وتعاني الفتيات من تقلصات متكررة بأسفل الحوض ويبدأ الألم مع بداية نزول الدورة ويستمر 12 – 24 ساعة وقد تشعر الفتاة بامتداد الألم الى الجزء الأمامي للفخذين وقد يصاحب هذه التقلصات غثيان أو قيء أو إسهال ولكن تختفي هذه الأعراض بعد الولادة أو الإجهاض وتتحسن الحالة لمدة 6 أشهر بعد عملية توسيع لعنق الرحم .
- الأسباب :
يمكن إرجاع الأسباب على نحو افتراضي الى ضيق بعنق الرحم أو الى نقص كمية الدم المغذية لعضلة الرحم نظرا لانقباضها أو الى زيادة الحساسية للألم كاستعداد شخصي والى عدم تناسب هرمونات الأنوثة أو الى زيادة مادة البروستاجلاندين التي تسبب تقلص عضلات الرحم وقد تؤدي أيضا الى القيء وقد يحدث عسر الطمث التقلصي لوجود ورم ليفي بالرحم أو بعد وضع لولب بالرحم .
- العلاج :
يجب أن يوضح للفتاة وأقاربها أن هذه الظاهرة غير مرضية وأنها تعني بوجود تبويض وتستجيب الحالة لبعض الأدوية التي تمنع تقلصات الرحم وفي السيدات المتزوجات إذا كانت الأعراض غير محتملة تجرى عملية توسيع لعنق الرحم حيث تتحسن الحالة لمدة 6 أشهر ويشجع حدوث حمل وفي حالة وجود ورم ليفي ينصح باستئصال الورم .
- عسر طمث احتقاني : congestive dysmenorrhea
في هذه الحالة يبدأ الألم قبل نزول الدورة بعدة أيام ويكون ألما مستمرا غير محدد بأسفل الحوض وقد يمتد للظهر ويختفي الألم بمجرد نزول الدورة .
- الأسباب :
السبب الرئيسي هو احتقان الحوض وقد ينشا هذا الاحتقان نتيجة الجلوس لفترات طويلة أو نتيجة وجود إمساك مزمن كما يحدث هذا الاحتقان نتيجة لالتهابات بالحوض أو وجود أورام بالرحم أو الحوض أو بسبب الميل الخلفي للرحم أو سقوطه وإذا كانت السيدة تعاني من نمو الغشاء المبطن للرحم بالحوض فإنها تعاني من الأم بالحوض قبل الدورة ثم تبدأ حدة الألم حتى يبلغ أقصاه عند انتهاء نزول الدورة ثم تبدأ حدة الألم في الهبوط تدريجيا وهذا العرض بهذه الصورة يساعد الطبيب في تشخيص هذا المرض حتى قبل فحص المريضة.
- العلاج :
يجب النصح بعدم الجلوس لفترات طويلة ويعالج الإمساك وقد تنصح السيدة باستخدام بعض المسكنات المهبلية التي تقلل احتقان الحوض ويبقى العلاج الحقيقي هو إزالة سبب احتقان الحوض

اضطراب الطمث

قد يكون اضطراب الدورة الطمثية في صورة عدم انتظامها أو تباعد نزولها أو قلة الطمث أو غزارته
- عدم انتظام الدورة الطمثية :
ويحدث مع بداية نزول الدورة في الفتيات الصغيرات وقرب سن اليأس ويكون التبويض غير منتظم ولا تنصح الزوجة التي تعاني من عدم انتظام الدورة باستخدام فترة الأمان كوسيلة لمنع الحمل حيث لا يمكن تحديد الفترة التي يتم فيها التبويض لاستبعاد العملية الجنسية أثنائها .
- تباعد الدورة الطمثية :
متوسط الدورة الطبيعية من بداية نزولها الى نزول الدورة التالية هو 28 يوما وإذا لم تبدأ الدورة لأكثر من 35 يوما يسمى هذا تباعد للدورة وفي هذه الحالة لا يحدث التبويض في اليوم الـ14 للدورة بل يحدث قبل الدورة التالية بأسبوعين وعادة تعاني السيدات اللاتي تتباعد دوراتهن واللاتي تعانين من عدم انتظام الدورة تأخر الحمل .
- قلة الطمث :
وتكون كمية دم الطمث قليلة وعدد أيام الإدماء قليلة أيضا يومين أو يوم واحد وقد تعاني السيدات تباعد الدورات وقلة الطمث معا .
- تقارب الحيض :
حيث يقل طول الدورة الشهرية عن ثلاثة أسابيع وقد تعاني الفتاة من الاحاضة كل أسبوعين وعادة يحدث هذا مع بداية نزول الدورة بعد البلوغ أو قرب سن اليأس وبعد الولادة أو الإجهاض وقد يكون بسبب ميل خلفي للرحم يؤدي بدوره لاحتقان المبيضين وضمور الجسم الأصفر سريعا ويجب استبعاد قلة نشاط الغدة الدرقية كسبب لذلك .
- غزارة الحيض :
إذا طالت مدة نزول دم الطمث بدرجة كبيرة ويحدث ذلك نتيجة وجود ورم ليفي بالرحم والتهابات بالحوض والإمساك بسبب احتقان الحوض كما يحدث في حالات الميل الخلفي للرحم أو سقوطه وقد يكون السبب استخدام اللولب الرحمي كوسيلة لمنع الحمل وعادة يكون مصاحبا بعسر طمث احتقاني وتعاني السيدات من أنيميا ويجب استبعاد وجود خلل في تجلط الدم كأحد أسبابه .

- الوقاية والعلاج :
- عدم انتظام الدورة أو قلتها أو تباعدها في الفتيات الصغيرات حديثا بعد البلوغ لا يحتاج الى علاج وسوف تنتظم الدورة بمجرد انتظام التبويض وفي حالة حدوث ذلك قرب سن اليأس قد تحتاج السيدة لفحص أو تعويض هرموني .
- في حالة غزارة الحيض تنصح السيدات المستخدمات لولب الرحم بالراحة أثناء الدورة وتعطى السيدات مركبات الحديد والفيتامينات حتى لا يعانين من أنيميا وفي باقي الحالات يكون العلاج موجها للسبب .
يتبع



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://dr-kamal.alhamuntada.com
د.كمال سيد
Admin
Admin


الحمل
النمر
عدد المساهمات : 1288
نقاط : 2696
السٌّمعَة : 9
الجنس : ذكر
علم بلدك :
تاريخ الميلاد : 03/04/1950
تاريخ التسجيل : 30/07/2012
العمر : 66
الموقع : السودان - سنار
العمل/الترفيه : طبيب عمومى وموجات صوتية
الساعة الان :
دعائي :

مُساهمةموضوع: رد: الدورة الشهرية ومراحلها    الثلاثاء سبتمبر 18, 2012 4:26 pm

كيف تحدث الدورة الطمثية ؟

في بداية الدورة تكون البويضات ( حويصلات جراف ) الموجودة بالمبيض في حالة سكون وتقوم الغدة النخامية بإفراز الهرمون المنبه لهذه الحويصلات في النصف الأول من الدورة الشهرية ويؤدي ذلك الى نمو الحويصلات المحتوية على البويضات وعادة تصل حويصلة واحدة محتوية بويضة واحدة لدرجة النمو الأقصى في نحو اليوم الرابع عشر للدورة وتفرز هذه الحويصلات هرمون الاستروجين ثم يفرز هرمون أخر من الغدة النخامية مهمته انفجار الحويصلة المكتملة النمو لتخرج منها البويضة التي تلتقط بواسطة أنبوبة المبيض وبعد خروج البويضة من حويصلتها يتكون في هذه الحويصلة ما يسمى بالجسم الأصفر ويفرز بالإضافة الى هرمون الاستروجين هرمون البروجستيرون وهذان الهرمونان يساعدان في بناء الغشاء المبطن للرحم وتجهيزه لاستقبال البويضة المخصبة إذا حصل الحمل فإذا لم يحدث الحمل يبدأ الجسم الأصفر في الضمور حيث إن مدة حياته ثابتة ( نحو أسبوعين ) وبذلك يهبط إفراز هرموني الجسم الأصفر ( الاستروجين والبروجستيرون ) وينعكس ذلك على الغشاء المبطن للرحم حيث يسقط هذا الجدار فتبدأ دورة طمثية جديدة .
الدورة هي بدء إنتاج الهرمونات الأنثوية
بدأ إنتاج الهرمونات الجنسية الأنثوية الدورية من المبيضين ، وهما هرمونا الأستروجين والبروجستيرون . لكن مستوى هذين الهرمونين لا ينتظم أيضا بعد بدء الدورة مباشرة إذ يحدث له غالبا نوع من التذبذب ، وهذا يفسر لنا سبب تعرض الفتيات بعد البلوغ لبعض الاضطرابات النفسية ، مثل : تقلب المزاج ، أو الاكتئاب ، أو الميل للوحدة أو التشويش الذهني ، وأحيانا قد يحدث خلط ما بين هذه الاضطرابات .
ويؤدي إنتاج هذه الهرمونات الجنسية إلى نضج جسم الفتاة وظهور الصفات الجنسية الثانوية ( كما سبق التوضيح ) ؛ ولذا فإنها تعتبر حدثا فسيولوجيا كبير الأهمية في حياة البالغة أو المراهقة ، ويؤدي إنتاج الهرمونات الجنسية أيضا إلى حدوث تغيرات مؤقتة ببعض الأعضاء خلال الدورة الشهرية ؛ ففي النصف الأول منها يكون لهرمون الأستروجين تأثيرا حسنا أو شبابيا ؛ لأنه يجعل الشعر في أجمل صورة ، ويجعل الجلد متوردا مزدهرا ، ويرفع من الحالة المزاجية ؛ ولذا تشعر المرأة خلال هذه الفترة عموما بالازدهار ، والقدرة على أداء مختلف الأشياء ، كما يؤثر على نوعية الإفراز المهبلي قرب حدوث التبويض ( بمنتصف الدورة الشهرية ) ؛ فيصبح رقيقا شفافا جاريا ضعيف الرائحة .
بينما نجد في النصف الثاني من الدورة الشهرية ، أي بعد حدوث التبويض ، أنه تظهر تغيرات أخرى حيث يبدأ هرمون البروجستيرون في بيان تأثيراته بوضوح ، فيتحول الإفراز المهبلي إلى إفراز سميك ، لزج غير شفاف ، ويصبح له رائحة مميزة نوعا ما . كما ينتفخ الثديان ويزيد حجمهما ، ويصبحان أكثر حساسية للمس ، ومع الاقتراب من موعد نزول الحيض قد يظهر وخز بالحلمة وإحساس بالألم والتقرح . كما يتميز هرمون البروجستيرون بأن له مفعولا شبيها بهرمونات الذكورة ؛ ولذا فإنه يتسبب أيضا في ظهور حبوب بالوجه أشبه بحب الشباب . وكل هذه التغيرات تغيرات طبيعية ووقتية تختفي مع بدء نزول الحيض .

كيف نتعرف على وجود خلل في الدورة الشهرية
ننصح المرأة بأن تلاحظ دورتها الشهرية بشكل جيد ، وتتنبّه لأي خلل فيها . وأفضل طريقة لذلك أن تقارنها بالدورة الشهرية لأخواتها من النساء أو زميلاتها .. فبعض النساء تأتيهنّ الدورة لمدة 7 أيام ، ولكن مرتين في الشهر تقريباً ، وبعضهنّ يعانين من نزول كميات كبيرة من الدم خلال الدورة ، أو أن تكون الدورة لديهنّ مدتها طويل قد تصل إلى 10 أو 11 أو 12 يوم كل مرة .. وننصح هؤلاء بمراجعة الطبيب ، لتحديد سبب المشكلة ، التي تكون عادة بسبب اختلاجات هرمونية ، أو اختلاجات موضعية في الرحم .
وقد ينتج النقص الحاد في الدم لدى بعض النساء ، بحصول اضطرابات أخرى خطيرة ، كأن يسبب ذلك في إرهاق القلب .
إلا أن علاج مثل هذه المشكلات بسيط جداً ، عبر أخذ منظّم للدورة ، بعد إجراء بعض التحاليل والأشعة وغيرها على يد طبيب مختص .

الدورة الشهرية ودورها في فقر الدم
هناك بعض الأمراض الأخرى ، التي تنتشر بين النساء بشكل أكبر من الرجال ، خاصة عند الحمل والولادة ، والتي تكون نتيجة للدورة الشهرية غالباً ، من بينها أمراض فقر الدم ، وهو ما يسبب أمراض عوز أو فقر الحديد . وهو الأكثر شيوعاً بين النساء .
تعتبر الدورة الشهرية ، حالة طبيعية في جسم المرأة ، فبعد أن تبقى البويضة في الرحم فترة محددة ، دون أن تتعرض للتخصيب ، تحصل تغيرات هرمونية ، تؤدي لنزول الدم والبويضة .
وكون الدورة الشهرية تكون متكررة ، فإنها بالتالي تكون متعبة لجسم المرأة ، خاصة وأن بعض النساء تكون الدورة لديها طويلة ، وينزل الدم بكميات كبيرة ، وهؤلاء النسوة يكنّ معرضات أكثر من غيرهنّ بالإصابة بفقر الدم وعوز الحديد
ما هي أسباب عدم انتظام الدورة الشهرية ؟
تُعاني بعض النساء والفتيات من مشكلة عدم انتظام دورتهنّ الشهرية Premenstrual syndrome . فهناك مَن لديهنّ دورة شهرية منتظمة ، لكنها تَحدُث على فترات مُتباعِدة جداً ، أي كل 35 يوماً ، وثَـمَّـة مَن تحدُث لديهنَّ كل 21 يوماً .
أما العوامل التي تؤثر في اضطراب الدورة الشهرية فهي :
- التوتر .
- الرضاعة .
- إتباع نظام الغذائي غير الصحي وغني بالدهون .
- ممارسة التمارين الرياضية العنيفة ، والإفراط في بذل المجهود البدني .
- اللجوء الى وسائل منع الحمل المحتوية على هرمونات ، لاسيما تلك التي تُؤخَـذ عن طريق الحقن في الوريد .
- تكيّس المبيض .
- خلل في وظائف أعضاء الجسم ، مثل ارتفاع مستوى هرمون الذكورة ، أو أورام الغدة الدرقية ، أو اضطرابات الغدة النخامية .
أخيراً يمكن أن يؤدي السفر والتنقل الى اضطراب الدورة الشهرية

[color=red]أطعمة تجعل الدورة الشهرية منتظمة
تعاني الكثير من الفتيات والنساء من عدم انتظام دورتهم الشهرية ، لذلك سنقدم لهم خمسة أنواع من الأطعمة التي من شأنها أن تجعل دورتهن منتظمة في كل شهر ، على أن تعملن على البحث عن الأسباب التي أدت لذلك لعلاجها بشكل جذريّ .
أما الأطعمة فهي :
أولاً – الأحماض الدهنية أو الأوميغا – 3 : فهي تعزز الدورة الدموية ، وتحد من الضرر الناجم عن الجذور الحرة وتحارب آثار الشيخوخة . كما أنها تزيد الدوبامين Dopamine وهي المادة الكيميائية التي تحسن المزاج .
ثانياً : الأطعمة الغير بيضاء : ما معناه إن الأطعمة الأكثر طبيعية ليست بيضاء ، لذلك يستحسن الابتعاد عن الدقيق الأبيض ، السكر الأبيض ، الخبز الأبيض ، المعكرونة البيضاء والأرز الأبيض . فهذه الأطعمة تعطل الطمث عن طريق خلق الأنسولين الذي يؤدي إلى تخزين الدهون والذي يؤثر بدوره سلباً على الإباضة والدورة الشهرية .
ثالثاً – البروتين : فهو يعمل على موازنة الهرمونات ويعزز الخصوبة . ويمكن تناول البروتينات النباتية كاللوز ، الجوز ، الفول السوداني ، فول الصويا والحمص .
رابعاً – الفيتامين ” د ” : فهو يحسن الاتصال بين الخلايا ما يجعل مستويات الهرمونات مستقرة . وهو مهم أيضاً في الوقاية من السرطان لا سيما سرطان الثدي والقولون والمبيض والبروستات . ويمكن أخذ هذا الفيتامين من منتجات الحليب ، التونة ، صفار البيض ، سمك السلمون والسردين .
ولزيادة الفيتامين ” د ” يجب التأكد من الحصول على ما يكفي من أشعة الشمس .
خامساً – الشوكولاته الداكنة : فهي تحتوي على مادة فلافينويدس flavenoids ، التي تشبه هرمون الإستروجين حيث أنها تعزز دوران الدم في الأوعية الدقيقة في المبيض والغدد الصماء وتزيد الدوبامين . ويفضل تناول الشوكولاته الداكنة التي تحتوي على ما لا يقل عن 70 ٪ المادة الصلبة للكاكاو
يتبع




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://dr-kamal.alhamuntada.com
د.كمال سيد
Admin
Admin


الحمل
النمر
عدد المساهمات : 1288
نقاط : 2696
السٌّمعَة : 9
الجنس : ذكر
علم بلدك :
تاريخ الميلاد : 03/04/1950
تاريخ التسجيل : 30/07/2012
العمر : 66
الموقع : السودان - سنار
العمل/الترفيه : طبيب عمومى وموجات صوتية
الساعة الان :
دعائي :

مُساهمةموضوع: رد: الدورة الشهرية ومراحلها    الثلاثاء سبتمبر 18, 2012 4:36 pm

نصائح لتقليل الانتفاخ قبل الدورة الشهرية

من الصعوبة أن نحصي الأعراض التي قد تشعر بها النساء قبل حصول الطمث ( الحيض أو الدورة الشهرية ) . وهذه الأعراض قد تكون نفسية أو جسدية أو الاثنين معاً كالتقلبات المزاجية الحادة ، تضخم الثديين واشتدادهما ، زيادة الشهية للطعام والانتفاخ .
وربما عارض الانتفاخ هو أكثر ما يزعج النساء ، لذلك سنقدم النصائح التالية التي لا شك بأنها ستساعد على التخلص منه والتي تتمحور حول ما يجب أن نتناول من طعام ومشروبات :
أولاً : يجب أن تتناولي سيدتي الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم مثل الأفوكادو ، الموز ، الكمثرى ، البلح ، التين ، الزبيب والبرتقال .
ثانياً : يجب أن تشربي الكثير من الماء ، فهذا سيساعد على التخلص من الملح والشوارد الأخرى من الجسم .
ثالثاً : لا تأكلي بسرعة ولا حتى وأنتِ غاضبة أو متوترة ، فعندها ستصابين بعسر هضم ما يؤدي بالتالي الى الانتفاخ .
رابعاً : يمكنكِ اللجوء الى حبوب المدرة للبول فهي ستحقق لكِ ما تريدين ، ولكن طبعاً بعد استشارة طبيبكِ المختص .
أخيراً لا بد من الإشارة الى ما أظهرته دراسة طبية أجريت في بريطانيا مفادها أن تناول الفيتامين ” ب 6 ” قد يساعد في تخفيف الأعراض التي تصيب النساء قبل الطمث بأسبوع إلى عشرة أيام .

ما هي أهمية الدورة الشهرية للمرأة ؟
أعطى الله المرأة بعض الخواص والقدرات وحماها بما يساعدها على البقاء ويبعدها عن الكثير من الأمراض . ومن هذه الخواص الطمث ( أو الدورة الشهرية أو الحيض ) وهو عبارة عن الدم الذي تنزفه المرأة خلاله ، والناتج عن تجدّد بطانة الرحم بشكل دوري والذي ينتج في الأصل عن تغييرات هرمونية .
وتبدأ الدورة الشهرية من اليوم الأول للحيض الى اليوم الأول للحيض التالي ومعدل طول الدورة 28 يوماً ، ومع ذلك يتراوح طول الدورة من 21 الى 35 يوم . ومن النافل القول أن أهمية الدورة الشهرية لا تقتصر على الإنجاب بل إن لها وظائف عديدة ومهمة لجسم المرأة .
ومن وظائف الدورة الشهرية :
- أنها تحمي المرأة من أمراض القلب وأمراض تصلب الشرايين حتى سن الخمسين أي تاريخ انقطاع الطمث . أما السبب الرئيسي لهذه الحماية فهو الهرمونات .
أما إذا أصيبت المرأة تحت الخمسين بأمراض القلب فتكون الأسباب إما وراثية أو عيوب خلقية أو ربما بسبب وجود مواد دهنية بنسب عالية في الدم .
- تبعد الشيخوخة عن المرأة ، فالطمث يسبب فقدان الحديد الذي يغذي الجذور الحرة التي تزيد من خطر مرض الزهايمر .
- تسمح بالوقاية من الأمراض ، فلون الطمث يشي بعلامات مبكرة لمرض ما .
- تؤشر على توازن الهرمونات إذا ما كانت منتظمة ما يدل على أن الجسم يعمل بطريقة صحيحة .
- تخفض انتفاخ البطن بانخفاض البروجسترون الذي يشجع على احتفاظ الجسم بالماء ويبطئ التمثيل الغذائي .
- تعمل على تنظيف وتطهير الجسم طبيعياً .
- تعمل على تخفيف الغضب والإحباط الناتج عن ركود الطاقة في الكبد خلال الشهر .

الأعراض المزعجة التي تسبق الدورة الشهرية بإسبوع
هذه الشكوى عادية تماما وشائعة بين الفتيات والمتزوجات أيضا وتحدث خلال الأسبوع السابق للحيض
أهم هذه الأعراض :
• ألم متكرر في الثدي .
• تورم القدمين .
• صداع .
• عصبية .
• الام متكررة في أسفل الظهر والبطن .
وتعرف هذه الحالة عموما بمتاعب ما قبل الحيض ، وسببها يرجع إلى :
• احتباس كمية زائدة من السوائل والأملاح في الجسم وذلك بفعل هرمون الأستروجين الذي يزيد في تلك الفترة .
• احتقان الرحم وأحشاء الحوض إستعدادآ لنزول الطمث .
• عدم استقرار الحالة النفسية خلال الأسبوع الذي يسبق الدورة .
• إن الهرمونات الأنثوية وهي الاستروجين والبروجسترون تؤدي إلى ارتخاء الأربطة التي بين الفقرات ، ولذلك نلاحظ أن حدوث الآلام أسفل الظهر عند بعض السيدات مرتبط بالدورة الشهرية ، فتعاني منها قبل الدورة وهو التوقيت الذي ترتفع فيه نسبة هذه الهرمونات .
ولكي تتغلبي على هذه الأعراض أنصحك بما يلي :
1- الإقلال من تناول الملح خلال الأسبوع السابق للحيض .
2- تنظيم الناحية الغذائية خلال الأسبوع السابق للحيض حيث ينصح بــ :
o تقليل الحلويات .
o تقليل الشاي والقهوة .
o تقليل اللحم الأحمر .
o زيادة تناول الخضراوات الورقية مثل الخس والبقدونس والكرفس والكرنب .
o شرب كميات كافية من الماء( 8 أكواب ) .
o استخدام بعض الأدوية المهدئة مثل : عقار النابروكسين أو البروفين أو الفولتارين .
3- تناول فيتامين ( هـ ) .
4- إجراء التمرين الرياضي التالي :
أرقدي على ظهرك فوق الأرض ، وأثني ركبتيك لأعلى مع تثيت القدمين على الأرض ، وفرد الذراعين على الجانبين ، واسحبي بطنك إلى الداخل مع رفع منطقة أسفل الظهر عن مستوى الأرض .
حاولي الاحتفاظ بهذا الوضع وقومي بالعد من 1 إلى 10 ثم استرخي وقومي بالعد من 1 إلى 10 ثم كرري التمرين عدة مرات .

أسباب تأخر نزول دم الدورة الشهرية في فترة الخطوبة
إن تأخر الدورة الشهرية في فترة الخطوبة يعد أمرا طبيعيا جدًّا وذلك ناتج عن التفكير في الخطوبة والزواج وما بعد الزواج فالحالة النفسية السيئة تؤثر بشكل كبير .
ولا أنصح بأية أدوية لإنزال الدورة ، فهذه الأدوية تحتوي على هرمونات ، تقوم بعمل دورة صناعية .
والعلاج بأن تكوني هادئة نفسيًّا مع راحة البال وستعود الدورة إلى طبيعتها من تلقاء نفسها ، ولا تأثير لذلك عليك
ولكن حتى لا تقعي في الخطأ أنصح بفحص المبيضين إذا تأخرت أكثر من 10 أيام .

أسباب تأخر نزول دم الحيض لامرأة دورتها منتظمة
* إن تأخر الدورة بضعة أيام في دورة منتظمة قد يكون له عدة أسباب :
- الاحتمال الأول :
حمل حقيقي ، ويكمن الكشف عنه قبل ميعاد الدورة بيومين أو ثلاثة بواسطة تحليل دم ( Beta Sub Unit) .
كما يمكنك أيضًا إجراء فحص البول ولكنه ليس بدقة فحص الدم .
ويمكنك أيضا الفحص بالموجات فوق الصوتية لكن بعد 12 – 15 يومًا من بعد تأخر الدورة الشهرية .
- الاحتمال الثاني :
حمل كاذب ، حيث تستشعر المرأة أعراض الحمل المعروفة من غثيان ودوار ومغص بالبطن وخلافه بدون أن تكون حاملا ً.
أسباب تأخر الدورة وقطع الدم الجامدة
* إن تأخر نزول الدورة واضطرابها له أسباب كثيرة وأهم عامل هو الحالة النفسية ، أما عن الأسباب الأخرى لتأخر الدورة فهي أسباب عضوية مثل :
• وجود كيس على أي من المبيضين أو كليهما .
• كسل في الغدة النخامية بالمخ وهذا يتم تشخصيه بالأشعة .
• زيادة في إفراز هرمون الحليب ، وهذا يتم تشخيصه بتحليل دم لهرمون البرولاكتين .
• زيادة أو نقص في هرمون الغدة الدرقية بالرقبة ، وهذا يتم تشخيصه بتحليل دم لهرموني T4 و T 3 .
• نقص في هرمون البروجسترون .
* أما عن قطع الدم الجامدة أو التجلطات تكون نتيجة عدة أسباب مثل :
• اضطراب في الهرمونات الأنثوية .
• اضطراب في المبيض .
• اضطراب في الغدة النخامية .
• نتيجة وجود ألياف في الرحم .
لذلك لا بد من إجراء بعض التحاليل ، مع عمل سونار للرحم لمعرفة السبب ، ومن ثم يتم العلاج حسب التشخيص .
وأنصحك ايضآ بعمل تحليلات لتجلط الدم ، مثل سرعة النزيف وسرعة التجلط ، والبروثرومبين في حال تكرار ذلك
.نزول كتل دم مع الدورة أمر متوقع في الأيام الأولى فقط ، ويعتبر مقبولاً إذا لم يؤد لفقر دم ، وإذا كانت الدورة منتظمة أنصح المريضة بإجراء تحليل دم للاطمئنان على مستوى خضاب الدم .

يتبع



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://dr-kamal.alhamuntada.com
د.كمال سيد
Admin
Admin


الحمل
النمر
عدد المساهمات : 1288
نقاط : 2696
السٌّمعَة : 9
الجنس : ذكر
علم بلدك :
تاريخ الميلاد : 03/04/1950
تاريخ التسجيل : 30/07/2012
العمر : 66
الموقع : السودان - سنار
العمل/الترفيه : طبيب عمومى وموجات صوتية
الساعة الان :
دعائي :

مُساهمةموضوع: رد: الدورة الشهرية ومراحلها    الثلاثاء سبتمبر 18, 2012 4:43 pm


تأخر الدورة ثم حدوث نزيف

مع تأخر الدورة قد يحدث نزيف شديد وتنزل قطع من الدم المجلطة مما يؤدي الى آلام شديدة وكذلك ضعف عام بالجسم لنقص الدم ويحدث فقر الدم .
ففي هذه الحالات لابد من اخذ تفاصيل القصة المرضية وإجراء الفحص السريري للتأكد من عدم وجود أورام بالرحم أو زوائد لحمية في عنق الرحم أو تغيرات ورمية في عنق الرحم أو المهبل .. وذلك بأخذ عينات من عنق الرحم والمهبل وإجراء جرعات وكذلك عمل أشعة صوتية ، وإجراء تحليل للدم لمعرفة مستوى الهيموجلوبين ومن ثم إجراء تحليل للهرمونات وتحتوي على هرمونات FSH وLH وهرمونات الغدة الدرقية والنخامية هرمون الحليب والهرمونات الأنثوية الاستروجين والبروجسترون وفي بعض الحالات قد يستدعي إجراء عملية كحت لبطانة الرحم واخذ عينة من بطانة الرحم وعمل منظار للرحم من الداخل .





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://dr-kamal.alhamuntada.com
abeer
عضو موسس
عضو موسس


القوس
القرد
عدد المساهمات : 456
نقاط : 816
السٌّمعَة : 2
الجنس : انثى
علم بلدك :
تاريخ الميلاد : 11/12/1980
تاريخ التسجيل : 02/08/2012
العمر : 35
الموقع : اى مكان يكون حد محتاجني فيه
العمل/الترفيه : راجية رضا الله قبل اى شئ
المزاج : الحمد لله علي كل حال
الساعة الان :
دعائي :

مُساهمةموضوع: رد: الدورة الشهرية ومراحلها    الجمعة أكتوبر 05, 2012 9:36 am

روووووووووووووووووعة بارك الله فيك

تم نقله مع ذكر المصدر للافادة للجميع

موضوع مهم لجميع السيدات فعلا

جزاك الله كل خير عنا


لو عرفـت قدر نفسـك ما أهنتها بالمعاصي ، إنما
طرد الله ابليـس من رحمتـه لأنه لم يسجـــد لك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الدورة الشهرية ومراحلها
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع د. كمال سيد الدراوي :: الإستشارات و الثقافة الطبية :: طبيب اون لاين - اسال واستشر :: عيادة امراض النساء والتوليد,-
انتقل الى: